لا تتبع شغفك

لماذا البعض يحبون عملهم جدا؟ ولماذا البعض الآخر لا يحبون عملهم؟

.كلمة السر هي (الشغف)، من اتبع شغفه هو الشخص السعيد في عمله

أما من لم يتبع شغفه هو الشخص التعيس والذي يتمتع بحياة بائسة، أليس كذلك؟

ماهو الشغف؟

الشغف (باليونانية: πασχω أي عانى أو تُحكِّم فيه) هو شعور بالحماس الشديد أو رغبة لا تُقاوم تجاه شخص أو شيء ما

.وفي الآونة الأخيرة يطلق الكثيرون هذا المسمى على العمل فيما تحب، وهذا في الحقيقة منظور ضيق جدا للشغف بل قد يكون غير صحيح

مشكلة البحث عن الشغف

يشتكي الكثير من الناس عدم القدرة على تحديد أو العثور على الشغف الخاص بهم.
والمشكلة هنا تكمن في أن البحث عن شيء يتطلب معرفة مسبقة به حتى تتمكن من إيجاده!

وبالقياس حتى تعرف الوظيفة التي تكون فيها سعيدا وتشعر بالاستقلالية لابد أن تقضي فيها وقتا كافيا حتى تحدد ذلك.

وهذه الطريقة ليست فعالة لأنها تتطلب تجربة الكثير من الوظائف، وهذا ما يسمى بعقلية الشغف كما يسمها الدكتور كال نيوبورت صاحب كتاب So good they can’t ignor you

في المقابل يوجد طريقة أفضل وهي عقلية الحرفي، وهي تعتمد على ما تقدمه أنت من مهارات مقابل ما تحصل عليه من مميزات.

عقلية الحرفي
عقلية الحرفي

في الواقع عزيزي القارئ الشغف لا تجده، بل تبينه.

التعريف الصحيح للشغف

طبقا للعديد من الدراسات فالشغف هو أي شيء يوفر لك الحرية والإبداع والتأثير.

فالوظيفة التي يتوفر فيها قدر من الحرية والإبداع والتأثير أيا كانت هي فيمكنك القول حينها (أنا شغوف بها).

الإبداع

وهو لا يتربط بالوظائف الفنية مثل الرسم والتصميم وغيرهم، بل أي وظيفةتحتوي على قدر من الإبداع في فعل الشيء بأكثر من طريقة.

الحرية

بمعنى أن يكون لديك قدر من السماحية وعدم الإلتزام بقواعد غير عقلانية، المهم أنك تقوم بالمهام المطلوبة منك.

التأثير

بمعنى أن تشعر بأثر ما تقدمه في العمل سواء على من حولك أو على عملائك.

هل “اتبع شغفك” نصيحة جيدة؟

يقول كريم إسماعيل -محاضر في تنمية الذات ولايف كوتش :

الشغف كلمة تم إساءة استخدامها بشكل تجاري كبير أو بشكل دعائي فالقصص الذي يحكيها المليونيرات غير الحقيقة تماما!

فباختصار، اتبع شغفك ليست نصيحة جيدة، ولكن المتحدثين يستخدمونها لتحفير الناس لا أكثر!

الخطوات العملية

في محاضرة ألقاها ستيف جوبز في جامعة استانفرد عن الشغف والحماسة وأنه لا بد أن تحارب من أجل حلمك.

عقّب قائلا أنك فقط يمكنك ربط النقاط هذه في الماضي فقط، فلابد أن تتعلم الكثير من الأشياء لتعرف فائدتها في المستقبل.

وفي النهاية لا تبدأ بالشغف، الشغف في الحقيقة هو نقطة وصول وليس نقطة انطلاق.

يمكنك مشاهدة الفيديو هنا

عن Ghareeb Elshaikh

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *